أخر الأخبار

بنت 17 لديها من الوعي ما يكفي مع مدرس وطالب




 أنا طالب في الجامعة، ومقبل على التخرج.


 تعرفت على فتاة تتعلم معي بالجامعة، وأحببتها لدرجة لا توصف، 


ورأيت بها زوجتي المستقبلية.


ومن كثرة ما سمعت عن علاقات الحب في الجامعة والتمادي بها،


 سألتها في إحدى المرات بشكل صريح إن كان لها ماض؟ 


وقالت لي إن لديها أمرا ولا تريد البوح به؛ 


فأصبحت أفكر كثيراً؛ لأن الجواب كان مخيفاً.


قمت بإعادة السؤال، بعد فترة، فقالت إنها تريد مصارحتي كي لا تشعر أنها ضحكت علي،


 أو غشتني بحقيقتها. وقبل الإجابة قالت إنها تتوقع تحول علاقتنا من حب وراحة بال، 


إلى جحيم. وبالفعل هذا ما حصل، ضاق صدري بشكل لا يوصف، 


حيث كان الأمر الذي يؤرقها إنها في المرحلة الثانوية العامة كانت عل علاقة حب مع أستاذها المتزوج، 


ولديه طفل، وأقنعها أنه سوف يطلق زوجته ويتزوجها بعد تخرجها،


 ووصل عمق العلاقة بينهما إلى أن قبلا بعضهم البعض، ووضعت عضوه بفمها.


بعد أن صارحتني بهذا الكلام، شعرت بأن قلبي اقتلع من صدري،



 وكرهتها في حينه كثيراً، وأصبحت أتخيل الموقف كثيرا،


 ولا أستطيع أن ألتمس لها عذراً؛ لكونها بنت 17 أي لديها من الوعي ما يكفي، 


وكان عليها أن لا تكون إِمعة وتقبل؛ لأنه متزوج ويكبرها بكثير، 


مع العلم أن علاقتها في البيت مع أهلها وخاصةً مع أبيها مكللة بالكثير من المشاكل وعدم التفاهم، 


وازدادت سوء بعد أن عرف أبوها بهذه العلاقة.


أنا الآن متخبط بشكل لا يوصف، أحن إلى حبي، ومدى العمق والرضى الذي كان مني تجاهها، 


وأكرهها لكوني أتخيل الموقف، وأقول: ما الحكمة من هذا، 


أن تصل هي لهذا الحد من التصرف مع أحد كان متزوجا،

حماتي طول الليل سمعها بتتكلم مع حد في الموبايل 😭😭😭 

ام مراتي طول الليل سمعها بتتكلم مع حد في الموبايل 😭😭😭


 وأين كان عقلها؟ ولماذا هذا الشيء لكي يحدث، 


واستطاع ذلك الشخص استغلال بعدها عن أهلها،


 والوصول لهذه الأهداف الدنيئة دون أن يُكشف قبل كل ذلك العمق؟ 


 متأسف على هذا التجاسر، وأصبحت لدي شكوك من وجود العدل على الأرض.



أنا في حيرة من أمري. أرجوكم أن توجهوني.


أفكر حينًا في أن أعود لها، وأن أكون السند لها بهذه الدنيا، 


وأعود وأفكر بعد لحظات. خشيت أن أعيش جُل حياتي بالتفكير بهذا الأمر؛ 


لكوني لم أسمح لنفسي بكل حياتي أن أفعل شيئا بهذا الوقع العظيم، 


وأخاف أن حتى بعلاقتي كزوج معها في المستقبل، أن يبقى هذا الأمر عائقا يرقني، 


مع العلم أنها تعرف بمدى أخلاقها الحميدة، واحترامها إلا أن هذه الحادثة حولت نظرتي إليها

 إلى 180 درجة،

انا عارفة انى سنى كبير بس انا نفسى احس زى البنات 😢


من الفتاة التي كنت أرى بها كل العفة والتزامها بأمور دينها، 


حيث غنها تلبس الجلباب، ومحافظة على فروضها.


وكم تحبني، وتحرص على سعادتي. إلى فتاة قبلت بالسماح لنفسها بفعل دنيء كهذا، 


وفي عمر صغير نسبياً وأشعر أنها تلوثت بعد هذا الفعل


 (مع العلم أن هذا الأمر حصل قبل 6 سنوات).


أرجوكم أن تبلغوني كيف الخروج من هذا القفص الذي يكبت على صدري منذ أكثر من 5 أشهر، 


مشاهدة فيديو رقص الممثلة : عائشة بن أحمد


لا أريد أن يملئ صدري الشك في زواجي، وأبقى خائفا من تصرفاتها لان لها ماضيا، 


وأخاف من أي تقصير معها قد يجعلها تكون علاقات حميمة بالسر،


 فلو حدث هذا جعلت حياتها جحيما....


أفتوني بما يريح صدري قد ضاقت بي الأرض بما رحبت  .. مشاهدة الجزء الثاني اضغط هنا 

انا عارفة انى سنى كبير بس انا نفسى احس زى البنات 😢



تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -